الاضداد

هناك حقيقة مثبتة منذ زمن طويل وهي أن المحتوى المقروء لصفحة ما سيلهي القارئ عن التركيز على الشكل الخارجي للنص أو شكل توضع الفقرات في الصفحة التي يقرأه

الاضداد

(ابو وائل)

كــــل اضـــــداد هالدنيا متجمعه اليوم فيني

انا القاتل . انا المقتول .. انا الوافي .. انا السفاح


يومي غـــــدا ليلي .. وليلي ... غدا اشبـــــــــاح


أكره نظرة عيونك ... واعشق عطــــــرك الفواح
الورد في قـــاموسي . اصبح موســــــك الجراح


أنتي البحر بعيوني ... وانا في بحر الهوى سواح
وجودك سر أوجاعي ... ولغيابك ابد ما ارتاح
سكونك ثورة الجوعى .. والثورة نسيم ارياح


أتبع خطوات مفهومك ولو دينك ماهو ديني

ترك تعليق

captcha

تويتر تغذية

القائمة البريدية

:بريدك الالكتروني


اشترك الغاء اشتراك