قرع .. جرس الإنذار

هناك حقيقة مثبتة منذ زمن طويل وهي أن المحتوى المقروء لصفحة ما سيلهي القارئ عن التركيز على الشكل الخارجي للنص أو شكل توضع الفقرات في الصفحة التي يقرأه

بداية أود أن اذكر إنني مع من يسعى إلى التقارب في الأمور المشتركة والأساسية مع الشيعة وتجاهل الإختلافات البسيطة الغير مؤثرة بالعقيدة وهذا ليس مع الشيعة فقط ولكن حتى مع الديانات الأخرى فـ بأكيد سنجد عوامل مشتركة أخلاقيه وإنسانية. 


ولكن ما حدث من سنوات عديدة في سوريا حيث وجهت إيران كامل طاقتها التوعويه لتشييع السنة في سوريا ولم يكن هذا بغفلة من السنة بل على دراية كاملة بما يدور بسوريا ولكن لأن السلطات السورية تؤيد التشييع وتمنع مواجهته أو محاربته فقد تمكنت اللجان التشييعية من إستغلال الفقراء في سوريا حيث بدأت تصرف لهم مكافأت ورواتب والبعض دخل بالمذهب الشيعي وهو غير مقتنع به لكن كان هدفه الحصول على مبالغ مالية ولكن مع الوقت وجد نفسه انه اصبح شيعياً لعدم وجود مناعة دينية كافية تنوره الطريق الصحيح وقد يكون لنا العذر بعدم مجاراتهم في سوريا وتثبيت السنه على مذهبهم بسبب كما ذكرت سابقا دعم الحكومة السورية لهذا التوجه.

ولكن أين عذرنا من مواجهة التشييع في السودان فلماذا لا ندعم السنة حتى لا يظللهم دعاة التشييع الذين بدأو فعلياً وبنفس الطريقة التي اعتمدوها في سوريا.

ترك تعليق

captcha

التعليقات

  • مهاوي
    التاريخ:22/12/11 13:19:22
    نعم كلام سليم وعين العقل لنوحدكلمة الله ونعلي بها فوق العنان ليعلو صوت الإسلام ... الحمدلله على كل صاحب عقل نير يسعى في خدمة دينه وملكه ووطنه بارك الله فيك وكثر الله من أمثالك .

تويتر تغذية

القائمة البريدية

:بريدك الالكتروني


اشترك الغاء اشتراك