وجهه نظر قد لا تعجبكم

هناك حقيقة مثبتة منذ زمن طويل وهي أن المحتوى المقروء لصفحة ما سيلهي القارئ عن التركيز على الشكل الخارجي للنص أو شكل توضع الفقرات في الصفحة التي يقرأه

التفاخر بالأفعال القديمة وتكرارها بشكل دائم هل تفيد وحدتنا الوطنية أم تضرها؟ ثقافة القوة والسيطرة لماذا تسيطر علينا أكثر من قيمنا ومبادءنا العربية المتفقة مع التعاليم الإسلاميه؟ عندما نريد مدح أحد سواءاً من عامة القوم أو من عليتهم لماذا نذكر فعل أجداده وما قام به من قتل وتنكيل بالآخرين؟ الأسئلة أعلاه هي لإعطاء إضاءه لما أذكره لاحقاً . تطرب آذاننا ونشعر بالفخر عندما يقال لأحدنا ان جدك بالسيف الأحدب فعل هذا وهذا ...  وكأن مكانتنا في الحياة لا يمكن يكون لها هذه الأفعال!!

 وزن إلا اذا كان لنا مثل هذا الفعل لا استغرب هذا في المجالس الشعبية ولكن! استغرابي هو ما ينطق به الكثير من الشعراء عندما يمتدحون أحد الشخصيات ويقال ان بالسيف عمل جدك هذا.. وهذا ..  وكأن الفخر فقط بما يخالف الدين ولا يكون هناك تفاخر بالأمور المرادفة للسيف فمثلاً يذكر فعل الملك عبد العزيز رحمه الله وتوحيده للمملكة وأغلب الشعراء لا يذكرون إلا جانب إستخدام القوة وينسون ما تم من خلال المبايعة الطوعية والقناعة بقيادته وتوحيد البلاد ويتناسون ما بثه الملك عبدالعزيز بين مواطنيه في رفض التناحر بين القبائل والغزو والمعارك القائمة بينهم ويركزون على إن الملك وحد المملكة بحد السيف فقط ولا يعلمون ان الملك لم يستخدم السيف إلا مع من حاربه وأراد إجهاض توحيد البلاد ومخالفاً لتعاليم الدين .

 لا أعلم ماذا يقول عنا الآخرين عندما يسمعون تفاخرنا بإستخدام القوة فقد يبنون بأذهانهم ان كل علاقتنا مع بعضنا مبنية على سياسية القوي والضعيف . نتطلع الى قرار بمنع هذا التفاخر الذي قد يسي لتاريخنا ويغير الكثير من المفاهيم التي رسمت عنا في أذهان الكثير .

 وسلمتم

 

ترك تعليق

captcha

تويتر تغذية

القائمة البريدية

:بريدك الالكتروني


اشترك الغاء اشتراك